Liturgical Logo

القديس سابا الأباتي (12/5)

5 كانون الأول (ديسمبر)
تذكار
فرض القراءة
صلاة السحَر
صلاة الغروب

سيرة حياة القديس

وُلِدَ في قريةٍ قرب قيصرية قبادوقيا (في تركيا اليوم) عام 439. جاء القدس وهو في الثَّامنةَ عشرةَ من عمرِه، ليزورَ الأماكنَ المقدَّسة، وفي نفسه رغبةٌ شديدةٌ في الزُّهدِ وحياةِ النُّسك، فأقام مع القدّيس أفتيميوس في ديرٍ كبير، أُطلِقَ عليه اسمُه في ما بعد، وعُرِفَ باسمِ «دير مار سابا». سِيمَ كاهنًا على يدِ سالوستيوس (Sallustius) بطريرك القدس. ورُقِّيَ بعد سنواتٍ قليلةٍ إلى رتبةِ الأرشمندريت، ثم اختِيرَ رئيسًا على النُّسَّاك. في الاضطراباتِ التي عَقِبَتِ التَّعاليمَ المونوفيزيَّة، كانَ مار سابا رئيسًا للرُّهبان، في فلسطين، الذين ساندوا المجمع الخلقيدوني. تُوُفِّيَ عام 532.

الدعوة إلى الصلاة

يا ربِّ افتَحْ شَفَتَيَّ.
– ليُخبِـرَ فَمي بتَسبِحَتِكَ.

أنتيفونة المزمور 94 للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

هلُمُّوا نُهَلِّلُ للرَّبّ، نَهتِفُ لصخرةِ خلاصِنا.

نُبادرُ إلى وَجهِهِ بالشُّكْران، ونهتِفُ لهُ بالأناشيد.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

فإنَّ الرَّبَّ إلهٌ عظيم، وعلى جميعِ الآلهةِ مَلِكٌ عظيم.

هو الذي بِيَدِهِ أعماقُ الأرض، ولَهُ قِمَمُ الجبال.

لَهُ البَحرُ وهو صَنَعَهُ، ويَداهُ جَبَلَتا اليَبَس.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركَعُ لَهُ، نَجثو أمامَ الرَّبِّ صانِعِنا؛

فإنَّه هو إلهُنا، ونَحنُ شَعبُ مَرْعاهُ وغَنَمُ يَدِهِ.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

اليومَ إذا سَمِعتُم صَوتَهُ، فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم؛

كما في مَريبة، وكما في يَومِ مَسَّةَ في البَرِّيَّة.

حَيثُ آباوُّكم امتَحَنوني، اختَبَروني وكانوا يَرَون أعْمالي.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

أربَعينَ سَنَةً سَئِمتُ ذلِكَ الجيل، وقُلتُ:

هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهم ولم يَعرِفوا سُبُلي،

حتى أقسَمتُ في غَضَبي، أن لن يَدْخُلوا في راحَتي.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوحِ القُدُس.

كما كان في البدءِ والآن وكلَّ أوان، وإلى دهر الدَّاهرين. آمين.

النشيد

1) نحن شعبُ الله

نحنُ شعبٌ قد دعاه الأنبياء

قد قامَ من حولِ المسيحْ

فلنسمعِ اليومَ لهم ذاك النداء

نحن كنيسةُ المسيحْ

2) نحن شعبُ الله
فصحُنا مذبوحُهُ فِصْحٌ جديدْ
قد قامَ من حولِ المسيحْ قمْنا لنحْيا بالمسيحْ
عهدُنا عهدٌ تليدٌ وسعيدْ
نحن كنيسةُ المسيحْ

3) نحن شعبُ الله

رسلٌ هيكَلُهُ والأَولياء

أساسُهُ الفادي المسيحْ

هيكلٌ قدَّسَهُ عالي البناء

نحن كنيسةُ المسيحْ

4) نحن شعبُ الله
قد وُلِدِنا حينَ عُمِّدْنا بماءْ

شعارُنا روحُ المسيح
نحن شعبٌ فيه للدُّنيا بَهاء
نحن كنيسةُ المسيحْ

5) نحن شعبُ الله

نرتوي من دمِ فادينا الطَّهور

نقتاتُ من جسمِ المسيحْ

نحن شعبٌ عَمَّهُ أَسمى سرورْ

نحن كنيسةُ المسيحْ

 

6) نحن شعبُ الله
نرفعُ الحَمْدَ الى الآب الكريمْ
والمجدَ لابنهِ المسيحْ
والى روحِهما الحبَّ العظيم
نحن كنيسةُ المسيحْ

 

المزامير

أنتيفونة 1 سألَكَ الحياة، فَوَهبتَها له، يا ربّ، وألبَسْتَه الجلالَ والبهاء.

المزمور 20

صلاة حمد لانتصار الملك
نال الحياة ليقوم ويبقى أياما طويلة أبد الدهور ق. هيلاريوس

يا رَبُّ يَفرَحُ الملِكُ بِـقُوَّتِكَ *

وما أَشَدَّ ابْتِهاجَهُ بِخَلاصِكَ

أَعطَيتَهُ بُغـيَةَ قَلبِهِ *

ولم تَحرِمْهُ أُمنِيَةَ شَفَتَيهِ

بِبَرَكاتِ الـخَيـرِ بادَرتَهُ *

وَبِتاجٍ مِن إِبْريزٍ توَّجْتَ رأسَهُ

سأَلَكَ الحَياةَ فوَهَبـتَها لَهُ *

أَيَّامًا طِوالًا أَبَدَ الدُّهورْ

خَلاصُكَ يُوليهِ مَجدًا عَظيمًا *

تُلْقي علَيهِ جَلالًا وبَهاء

لِأَنَّكَ تَجعَلُهُ بَركاتٍ لِلأَبَدْ *

تَسُرُّهُ سُرورًا أَمامَ وَجهِكَ

لِأَنَّ الملِكَ على الرَّبِّ يَتَـوَكَّلْ *

وبِرَحمةِ العَلِيِّ لا يَتـَزَعزَعْ

انهَضْ يا رَبُّ بِـعِزَّتِكَ *

نُنشِدُ ونَعزِفُ لِجَبَـرُوتكَ

المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ

كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 1 سألَكَ الحياة، فَوَهبتَها له، يا ربّ، وألبَسْتَه الجلالَ والبهاء.

أنتيفونة 2 طريقُ الأبرارِ مثلُ النُّورِ الساطع يتَقَدَّمُ ويزدادُ حتَّى يَبلُغَ مِلءَ النَّهارِ.

المزمور 91

تسبيح الله الخالق
التسابيح على أعمال الابن الواحد ق. أثناسيوس

صالِحٌ الـحَمدُ لِلرَّبّْ *

والعَزْفُ لِاسْمِكَ أَيُّها الـعَـلِيّْ
والإِخْبارُ بِرَحمَتِكَ في الصَّباحْ *

وبِأَمانَتِكَ في اللَّيالي
على عُشارِيِّ الأَوتارِ والعُودْ *

وعلى تَقاسيمِ الكِنَّارةْ
لِأَنَّكَ يا رَبُّ بِصُنعِكَ فـرَّحتَني *

ولِأَعمالِ يَدَيكَ أُهَلِّلْ
ما أَعظَمَ يا رَبُّ أَعْمالَكَ *

وما أَعمَقَ أَفكارَكَ
الغَبِيُّ لا يَعلَمُ هذا *

والجاهِلُ لا يَفهَمُهُ
إِذا الأَشْرارُ كالعُشْبِ نَـبَتُوا *

وجَميعُ فَعَلَةِ الإِثْمِ أَزهَرُوا

فما ذلِكَ إِلاَّ لِيُستَأصَلوا أَبَدًا *

وأَنتَ يا رَبُّ مُتَعالٍ دائِمًا أَبَدًا
فها إِنَّ أَعداءَكَ يَـبيدُون *

وجَميعَ فَعَلَةِ الإِثْمِ يَتَـبَدَّدُون
كقُوَّةِ الثَّورِ تُعَزِّزُ قُوَّتي *

وبِزَيتٍ طريءٍ تُبَـلِّلُني
تَنظُرُ عَينايَ إِلى الَّذينَ يَتَـرَصَّدُونَـنِي *

وتَسمَعُ أُذُنايَ الأَشْرارَ القائميـنَ عَلَيَّ
البارُّ كالنَّخلِ يَسْمُو *

ومِثلَ أَرزِ لُبنانَ يَنْمُو
مَنْ في بَيتِ الرَّبِّ يُغرَسُون *

في دِيارِ إِلَهِنا يَنبُـتون
ما زالُوا في المَشيبِ يُثمِرُون *

وفي الازدِهارِ والنَّضارَةِ يَظَلُّون
لِيُخبِرُوا بأَنَّ الرَّبَّ مُسْتَقيمْ*

فهوَ صَخرَتي ولا ظُلْمَ فيهِ
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ
كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 2 طريقُ الأبرارِ مثلُ النُّورِ الساطع يتَقَدَّمُ ويزدادُ حتَّى يَبلُغَ مِلءَ النَّهارِ.

أنتيفونة 3 البارُّ كالنَّخل يسمو، ومثلَ أرز لبنانَ يَنمو.

المزمور 91

تسبيح الله الخالق
التسابيح على أعمال الابن الواحد ق. أثناسيوس

فها إِنَّ أَعداءَكَ يَبيدُون *

وجَميعَ فَعَلَةِ الإِثْمِ يَتَـبَدَّدُون
كقُوَّةِ الثَّورِ تُعَزِّزُ قُوَّتي *

وبِزَيتٍ طريءٍ تُبَـلِّلُني
تَنظُرُ عَينيَّ إِلى الَّذينَ يَتَرَصَّدُونَنِي *

وتَسمَعُ أُذُنايَ الأَشْرارَ القائمينَ عَلَيَّ
البارُّ كالنَّخلِ يَسْمُو *

ومِثلَ أَرزِ لُبنانَ يَنْمُو
مَنْ في بَيتِ الرَّبِّ يُغرَسُون *

في دِيارِ إِلَهِنا يَنبُتون
ما زالُوا في المَشيبِ يُثمِرُون *

وفي الازدِهارِ والنَّضارَةِ يَظَلُّون
لِيُخبِرُوا بأَنَّ الرَّبَّ مُسْتَقيم*

فهوَ صَخرَتي ولا ظُلْمَ فيهِ
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ
كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 3 البارُّ كالنَّخل يسمو، ومثلَ أرز لبنانَ يَنمو.

أرشدَ اللهُ البارَّ في الطرُقِ القويمةِ.
وأرَاهُ ملَكوتَ الله.

القراءة

رومة 12: 1-2

أُنَاشِدُكُم إِذاً، أَنَا السَّجِينَ فِي الرَّبِّ، أَن تَسِيُروا سِيرَةً تَلِيقُ بِالدَّعوَةِ الَّتِي دُعِيتُم إِلَيهَا، سِيرَةً مِلؤُهَا التَّواضُعُ وَالوَدَاعَةُ وَالصَّبرُ، مُحتَمِلِينَ بَعضُكُم بَعضًا فِي المَحَبَّةِ وَمُجتَهِدِينَ فِي المُحَافَظَةِ عَلَى وَحدَةِ الرُّوحِ بِرِبَاطِ السَّلامِ. فَهُنَاكَ جَسَدٌ وَاحِدٌ وَرُوحٌ وَاحِدُ، كَمَا أَنَّكُم دُعِيتُم دَعوَةً رَجَاؤُهَا وَاحِدٌ. وَهُنَاكَ رَبٌّ وَاحِدٌ وَإِيمَانٌ وَاحِدٌ وَمَعمُودِيَّةٌ وَاحِدَةٌ، وَإِلَهٌ وَاحِدٌ أَبٌ لِجَمِيعِ الخَلقِ وَفَوقَهُم جَمِيعًا، يَعمَلُ بِهِم جَمِيعًا وَهُوَ فِيهِم جَمِيعًا.
كُلُّ وَاحِدٍ مِنَّا أُعطِيَ نَصِيبَهُ مِنَ النِّعمَةِ عَلَى مِقدَارِ هِبَةِ المَسِيحِ. فَقَد وَرَدَ فِي الكِتَابِ: «صَعِدَ إلَى العُلَى، فَأَخَذَ أَسْرَى وَأَعطَى النَّاسَ العَطَايَا». وَمَا المُرَادُ بِقَولِهِ «صَعِدَ» سِوَى أَنَّهُ نَزَلَ أَيضًا إلَى أَسَافِلِ الأرضِ؟ فَذَاكَ الَّذِي نَزَلَ هُوَ نَفسُهُ الَّذِي صَعِدَ إلَى مَا فَوقَ السَّمَوَاتِ كُلِّهَا لِيَمَلأَ كَلَّ شَيءٍ.
وَهُوَ الَّذِي أَعطَى بَعضَهُم أَن يَكُونُوا رُسُلاً وبَعضَهُم أَنبِيَاءَ وَبَعضَهُم مُبَشِّرِينَ وَبَعضَهُم رُعَاةً وَمُعَلِّمِينَ، لِيَجعَلَ القِدِّيسِينَ أَهلاً لِلقِيَامِ بِالخِدمَةِ لِبِنَاءِ جَسَدِ المَسِيحِ، فَنَصِلَ بِأَجمَعِنَا إلَى وَحدَةِ الإيمَانِ بِابنِ اللهِ وَمَعرِفَتِهِ، وَنَصِيرَ الإنسَانَ الرَّاشِدَ، وَنَبلُغَ القَامَةَ الَّتِي تُوَافِقُ كَمَالَ المَسِيحِ. فَإِذَا تَمَّ ذَلِكَ لَم نَبْقَ أَطفَالًا تَتَقَاذَفُهُم أَموَاجُ المَذَاهِبِ، وَيَعبَثُ بِهِم كُلُّ رِيحٍ، فَيَخدَعُهُمُ النَّاسُ وَيَحتَالُونَ عَلَيهِم بِمَكرِهِم لِيُضِلُّوهُم. وَإذَا عَمِلْنَا لِلحَقِّ بِالمَحَبَّةِ نَمَوْنَا وَتَقَدَّمْنَا فِي جَمِيعِ الوُجُوهِ نَحوَ ذَاكَ الَّذِي هُوَ الرَّأسُ، نَحوَ المَسِيحِ: فَإِنَّ بِهِ إِحكَامَ الجَسَدِ كُلِّهِ وَالتِحَامَهُ، وَالفَضْلُ لِجَمِيعِ الأَوصَالِ الَّتِي تَقُومُ بِحَاجَتِهِ، لِيُتَابِعَ نُمُوَّهُ بِالعَمَلِ المُلائِمِ لِكُلٍّ مِنَ الأجزَاءِ، وَيَبنِيَ نَفسَهُ بِالمَحَبَّةِ.
فَأَقُولُ لَكُم وَأَستَحلِفُكُم بِالرَّبِّ ألاَّ تَسِيرُوا بَعدَ اليَومِ سِيرةَ الوَثَنِيِّيَنَ. فَإِنَّهُم يَتبَعُونَ أَفكَارَهُمُ البَاطِلَةَ، وَقَد أَظلَمَتْ بَصَائِرُهُم، وَجَعَلَهُم جَهلُهُم غُرَبَاءَ عَن حَيَاةِ اللهِ لِقَسَاوَةِ قُلُوبِهِم. فَلَمَّا فَقَدُوا كُلَّ حِسٍّ اِستَسلَمُوا إلَى الفُجُورِ، فَانغَمَسُوا فِي كُلِّ فَاحِشَةٍ مُستَهتِرِينَ.
أَمَّا أَنتُم فَمَا هَكَذَا تَعَلَّمْتُمُ المَسِيحَ، إِذَا كُنْتُم أُخبِرْتُم بِهِ وَفِيهِ تَلَقَّيْتُم تَعلِيمًا مُوَافِقًا لِلحَقِيقَةِ الَّتِي فِي يَسُوعَ، أَي أَن تُقلِعُوا عَن سِيرَتِكمُ الأُولَى، فَتَخلَعُوا الإنسَانَ القَدِيمَ الَّذِي تُفسِدُهُ الشَّهَوَاتُ الخَادِعَةُ، وَأَن تَتَجَدَّدُوا بِتَجَدُّدِ أَذهَانِكُمُ الرُّوحِيِّ، فَتَلبَسُوا الإِنسَانَ الجَدِيدَ الَّذِي خُلِقَ عَلَى صُورَةِ اللهِ فِي البِرِّ وَقَدَاسَةِ الحَقِّ.

الردة

متى 19: 29و27

كُلُّ مَن تَرَكَ بُيُوتًا أو إخوَةً أو أخَوَاتٍ أو أبًا أو أمًّا أو بَنِينَ أو حُقُولًا لأجلِ اسمِي 

يَنَالُ مِئَةَ ضِعفٍ وَيَرِثُ الحَيَاةَ الأبَدِيَّةَ.

هَا قَد تَرَكْنَا نُحنُ كُلَّ شَيءٍ وَتَبِعنَاكَ، فَمَاذَا يَكُونُ مَصِيرُنَا؟

يَنَالُ مِئَةَ ضِعفٍ وَيَرِثُ الحَيَاةَ الأبَدِيَّةَ.

القراءة الثانية

(آثار الكنيسة اليونانية للكاتب Cotelier، المجلد الثالث، باريس 1686، ص 220 وما يليه).

من سيرة مار سابا

كتبها كيرلس البيساني (نسبة إلى مدينة سِيتوبولِس أي بيسان)

إنّ أبانا سابا لم يَمُتْ، ولكنَّه رَقدَ في الرَّبِّ
تبارَكَ اللهُ أبو ربِّنا يسوعَ المسيحَ الذي حملَ قداستَكم وفضيلتَكم على أمرِ حقارتي بأن أكتُبَ أحاديثَ القدّيسَيْن أفتيميوس وسابا وسِيرتَهما، لحمدِ الله وتسبيحِه.
كتبْتُ عن أبينا المكرَّمِ أفتيميوس بعضَ الأمور، ولو أنّها قليلةٌ ولا تَفِي روحَه الكبيرةَ حقَّها. والآن أنا مدعوٌّ إلى أن أكتبَ بعضَ الأمورِ عن أبينا سابا، وقد أخَذْتُها بعناءٍ وعنايةٍ عن رجالٍ قدّيسِين صادقِين، كانوا تلاميذَ له، ورفقاءَ جهادِه، وما زالوا حتى اليومَ يقتدون بطريقةِ حياتِه.
سابا ملاكٌ على الأرضِ، وإنسانٌ يعيشُ في السَّماءِ، حكيمٌ ومعلِّمٌ قديرٌ، وحامي العقيدةِ القويمةِ ومقاومٌ أمينٌ للتَّعاليمِ المغلوطةِ. وقد ظهرَ أنّه مدبِّرٌ حكيمٌ، عَرَفَ كيف يستثمرُ المواهبَ الإلهيّةَ. تسربَلَ بالفضيلةِ بقوّةٍ من العَلاءِ. وبمشيئةِ اللهِ الآبِ، وبنعمةِ يسوعَ المسيح، وبإلهامِ الرُّوحِ القُدُسِ، ملأَ البرّيّةَ بجماهيرِ النُّسَّاكِ، وأنشأَ فيها سبعةَ أديرةٍ شهيرةٍ، بالإضافةِ إلى ديرَيْن قديمَيْن دعمَهما بالقوّةِ نفسِها، وهما ديرُ القدّيسِ أفتيميوس وديرُ القدّيسِ تِيُوكْتِيسْتِس.
لمّا تولّى رعايةَ هذه الأديارِ، لم يَقدِرْ أن يوفِّرَ لها أيَّ وارداتٍ منتظَمةٍ. ولكنّه وضعَ كلَّ ثقتِه في الله، فلم يستسلِمْ قط لِغَمِّ الهمومِ، حتى في زمنِ المجاعةِ.
ولمّا كانَ أبونا سابا رئيسًا على هذه الأديارِ، كانَ يحُثُّ النُسَّاكَ على ألّا يهتمّوا أبدًا للأمورِ الجسديّةِ، وكانَ يذكِّرُهم دائمًا بقولِ الرّبّ: «لا تَهتَمُّوا فَتَقُولُوا: مَاذَا نَأكُلُ أو مَاذَا نَشرَبُ؟ وَمَاذَا نَلبَسُ؟ أبُوكُم السَّمَاوِيُّ يَعلَمُ أنَّكُم تَحتَاجُونَ إلَى هَذَا كُلِّهِ. فَاطلُبُوا أوَّلا مَلَكُوتَ اللهِ وَبِرَّهُ تُزَادُوا هَذَا كُلَّهُ» (متى 6: 31-33).
هذا ما كانَ هذا الشَّيخُ الإلهيُّ يَعلَمُهُ ويُعَلِّمُه. وكانَ يُلقِي على الله همَّه وكلَّ شدّةٍ يواجهُها: بحيثُ إنَّ الأديرةَ التي كانَ لها وارداتٌ كانَتْ تتعرَّضُ للضِّيقةِ والحاجةِ أكثرَ من الأديرةِ التي كانَ هو يعتني بها.
جاهدَ أبونا سابا الجهادَ الحسنَ، وأتمَّ شَوْطَه وحَفِظَ الإيمانَ، فنالَ إكليلَ البِرِّ. وكانَتْ وفاتُه في اليومِ الخامسِ من شهرِ كانون الأوَّل.
وإليكَ ملخَّصَ حياتِه الزَّمنيّةِ في الجسدِ: جاءَ إلى فلسطين وهو في الثَّامنةَ عشرةَ من عمرِه، وبقِيَ في الدَّيرِ مدّةَ سبعَ عَشْرَةَ سنةً، وقضى في البرّيّةِ وفي مجمّعِ المناسكِ الكبيرِ تسعًا وخمسين سنةً. وتُوُفِّيَ في سنِّ الرَّابعةِ والتِّسعين.
ذاعَ نبأُ رقادِه في المناطقِ المجاورةِ كلِّها، فتوافدَتْ جموعٌ كبيرةٌ من النُّسّاكِ والمؤمنين. وحضرَ البطريركُ بطرس القدّيسُ مع الأساقفةِ ورؤساءِ المدينةِ المقدّسةِ. فدُفِنَ جسدُه بحفاوةٍ عظيمةٍ في مجمّعِ المناسكِ الكبيرِ.
إنَّ هذا القدّيسَ لم يَمُتْ، ولكنَّه رَقَدَ في الربِّ، كمِثلِ كلِّ مَن يسيرُ سيرةً لا عيبَ فيها، كما كُتِب: «أمَّا نُفُوسُ الأبرارِ فَهِيَ بِيَدِ اللهِ، فَلا يَمَسُّهَا أيُّ عَذَاب» (حكمة 3: 1). وما زالَ جسدُه محفوظًا في قبرِه حتى اليومِ صحيحًا لم يصِل إليه الفسادُ

الردة

إنَّ الزَّمَانَ يَتَقَاصَرُ. فَمُنذُ الآنَ لِيَكُنِ الَّذِينَ يَفرَحُونَ كَأَنَّهُم لا يَفرَحُون؛ وَالَّذِينَ يَستَفِيدُونَ مِن هَذَا العَالَمِ كَأنَّهُم لا يَستَفِيدُونَ حَقًّا 

لأنَّ صُورَةَ هَذَا العَالَمِ فِي زَوَال.
لَم نَنَلْ نَحنُ رُوحَ العَالَم 

لأنَّ صُورَةَ هَذَا العَالَمِ فِي زَوَال.

صلاة الختام

اللهم، يا من جعلَ مِن القديسِ سابا رائدًا فريداً للحياةِ النُّسكية

ألهِمْنا أن نعملَ دَوْمًا للحقِّ بالمحبَّة *

وأن نخدُمَكَ أنت وحدَك الى الأبدِ فرحين. بربنا ابنِكَ،*

الذي يَحيا ويَملِكُ معَكَ باتّحادِ الرّوحِ القدُسِ إلهًا،† إلى دهر الدهور.

ش: آمين.

 

الدعوة إلى الصلاة

يا ربِّ افتَحْ شَفَتَيَّ.
ليُخبِـرَ فَمي بتَسبِحَتِكَ.

أنتيفونة المزمور 94 للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

هلُمُّوا نُهَلِّلُ للرَّبّ، نَهتِفُ لصخرةِ خلاصِنا.

نُبادرُ إلى وَجهِهِ بالشُّكْران، ونهتِفُ لهُ بالأناشيد.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

فإنَّ الرَّبَّ إلهٌ عظيم، وعلى جميعِ الآلهةِ مَلِكٌ عظيم.

هو الذي بِيَدِهِ أعماقُ الأرض، ولَهُ قِمَمُ الجبال.

لَهُ البَحرُ وهو صَنَعَهُ، ويَداهُ جَبَلَتا اليَبَس.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركَعُ لَهُ، نَجثو أمامَ الرَّبِّ صانِعِنا؛

فإنَّه هو إلهُنا، ونَحنُ شَعبُ مَرْعاهُ وغَنَمُ يَدِهِ.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

اليومَ إذا سَمِعتُم صَوتَهُ، فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم؛

كما في مَريبة، وكما في يَومِ مَسَّةَ في البَرِّيَّة.

حَيثُ آباوُّكم امتَحَنوني، اختَبَروني وكانوا يَرَون أعْمالي.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

أربَعينَ سَنَةً سَئِمتُ ذلِكَ الجيل، وقُلتُ:

هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهم ولم يَعرِفوا سُبُلي،

حتى أقسَمتُ في غَضَبي، أن لن يَدْخُلوا في راحَتي.

الأنتيفونة للإلهِ ربِّنا العجيبِ في القدّيسين، هلمُّوا نسجُدْ.

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوحِ القُدُس.

كما كان في البدءِ والآن وكلَّ أوان، وإلى دهر الدَّاهرين. آمين.

(إذا تليت الدعوة إلى الصلاة قبلاً يتلى النشيد دون اللهم بادر...)

اللهمَّ، بادِرْ إلى مَعونتي.
يا ربّ، أسرِعْ إلى إِغاثتي.

المجدُ للآب والابن، والروح القدس،*
كما كان في البدء والآن وكلَّ أوان،
وإلى دهر الدهور. آمين. (في غير الزمن الأربعيني: هللويا.).

النشيد

1) اليوم نحنُ نُجَدِّدُ

ذكرى التمتُّعِ بالنَّعيمْ

حيثُ الضياءُ لِمَن غَدا

أبدًا مُكرِّمَكَ الحَميمْ

2) أيسوعُ أكليلًا رَهينْ

وضَمان مجدٍ في السَّماء

لصفيِّكَ البارِّ الأمينْ

بهما يفوزُ مَدى البقاءْ

3) فَعَلى مثالكَ يا يسوعْ

لَزِمَ الفضائلَ والتُقى
وهَدى النفوسَ بغَيرَةٍ

ولنَشرِ مَجدِكَ قَد سَعى
4) قد عَدَّ خيراتِ الحياةْ

شيئًا كأقذارٍ تَزولْ
لينالَ إكليلَ الجزاءْ

طِبقًا لِما عَمِل الرسولْ
5) يا أيُّها الرّبُّ الحَنون

فَبِحقِّ عَبدِكَ ذا المَجيد
هَبنا نصيبًا مثلَه

فنفوزَ بالمُلكِ السَّعيدْ
6) المجدُ للآب الجَليلْ

ولابنه الفادي الغَفورْ
والرُّوحِ نَوَّار النفوسْ

أبدًا إلى دهر الدّهور.

آمين

المزامير

أنتيفونة 1 منَحَهم الله النّورَ الأبدِيَّ، وهم إلى الأبدِ ميراثُه.

المزمور 62

النَّفْسُ العَطشى إِلى الله

اللهُ يلتمِسُ سَحَرًا مَنْ يهجُرُ أَعمالَ اللَّيل

اللَّهُمَّ أَنتَ إِلهي إِلَيكَ بَكَرتُ *

إِلَيكَ ظَمِئَتْ نَفْسي وتاقَ جَسَدي
كأَرضٍ قاحِلةٍ مُجدِبَةٍ لا ماءَ فيها

كذلِكَ في القُدسِ شاهَدتُكَ *

لأَرى عِزَّتَكَ ومَجدَكَ
أَطيَبُ مِنَ الحَياةِ رَحمَتُكَ *

وإِيَّاكَ تُسبِّحُ شَفَتايَ
وكذلِكَ في حَياتي أُبارِكُكَ *

وأَرفعُ كَفَّيَّ بِاسمِكَ
كمِنْ شَحْمٍ ودَسَمٍ تَشْبعُ نَفْسي *

وبِشفاهِ التَّهْليلِ يُشيدُ فَمي
إِذا ذَكَرْتُكَ على مَضجَعِي *

تَمتَمتُ بِكَ في الهَجَعاتْ
لِأَنَّكَ كُنتَ لي نُصـرَةْ *

فأُهَلِّلُ في ظِلِّ جَناحَيكَ
عَلِقَتْ بِكَ نَفْسي *

ويَمينُكَ سَانَدَتني
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ
كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 1 منَحَهم الله النّورَ الأبدِيَّ، وهم إلى الأبدِ ميراثُه.

أنتيفونة 2 يا خدَّامَ الرَّبِّ سَبِّحوا الرّبَّ إلى الأبد.

دانيال 3: 57-88، 56

كُلُّ خليقةٍ فلتُسبِّح الرَّبّ

سبِّحُوا إِلَهَنا يا جميعَ خلائِقِه (عن رؤيا 19: 5)

بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ أَعمالِ الرَّبّْ *

سَبِّحيهِ وارفعيهِ إِلى الدُّهورْ
بارِكُوا الرَّبَّ يا ملائِكَةَ الرَّبّْ *

بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُـها السَّمواتْ
بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ المياهِ الَّتي فوقَ السَّماءْ *

بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ الجيوشْ
بارِكا الرَّبَّ أَيَّتُها الشَّمسُ والقَمَرْ *

بارِكي الرَّبَّ يا نـُجُومَ السَّماءْ
بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ الأَمطارِ والأَنداءْ *

بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ الأَرياحْ
بارِكا الرَّبَّ أَيَّتُها النَّارُ والـحَرّْ *

بارِكا الرَّبَّ أَيُّها البَرْدُ والـحَرّْ
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النَّدى والصَّقيعْ *

بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَمَدُ والبَرْدْ
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجليدُ والثَّلجْ *

بارِكا الرَّبَّ أَيُّها اللَّيلُ والنَّهارْ
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النُّورُ والظَّلامْ *

بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البـُرُوقُ وَالغُيومْ
لِتُبارِك الأَرضُ الرَّبّْ *

لِتُسَبِّحْهُ وتَرْفَعْهُ إِلى الدُّهورْ
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الجِبالُ والتِّلالْ *

بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ أَنْبِـتَةِ الأَرضْ
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البِحارُ والأَنهارْ *

بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُـها اليَنَابِيعْ
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الحيتانُ

وجميعُ ما يَتَحرَّكُ في الـمِياهْ *

بارِكي الرَّبَّ يا جميعَ طُيورِ السَّماءْ
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الوحوشُ والـمَواشي *

بارِكُوا الرَّبَّ يا بـَني البَشَرْ
بارِكُوا الرَّبَّ يا بَني إسـرائيل *

سبِّحُوهُ وارفعوهُ إِلى الدُّهورْ
بارِكُوا الرَّبَّ يا كَهَنَةَ الرَّبّْ *

بارِكُوا الرَّبَّ يا خُدَّامَ الرَّبّْ
بارِكُوا الرَّبَّ يا أَرواحَ ونُفوسَ الأَبرارْ *

بارِكُوا الرَّبَّ أَيُّها القِدِّيسونَ والـمُتواضِعُو القُلوبْ
بارِكُوا الرَّبَّ يا حَنَنْيا وعَزَرْيا ومِيشائيلْ *

سبِّحُوهُ وٱرفعُوهُ إِلى الدُّهورْ
لِنُبارِك الآبَ والابنَ والرُّوحَ القُدُسْ *

لِنُسَبِّحْ وَلْنِرْفَعْهُ إِلى الدُّهورْ
مُبارَكٌ أَنتَ في جَلَدِ السَّماءْ *

نَرفَعُكَ ونُسَبِّحُكَ إِلى الدُّهورْ.
هُنا لا يُقال المجدُ للآب…

أنتيفونة 2 يا خدَّامَ الرَّبِّ سَبِّحوا الرّبَّ إلى الأبد.

أنتيفونة 3 يتهلَّلُ القدِّيسون في المجد، ويبتهِجون في مساكِنِهم.

المزمور 149

سُرورُ القدِّيسين

أَبناءُ الكنيسة، أَبناءُ الشَّعبُ الجديد، فلْيَبتَهِجوا بملِكِهم، بِالمسيح (إيِزيخيوس)

أَنشِدوا للرَّبِّ نَشيدًا جديدًا *

تَسبِحَتُهُ في جَماعةِ الأَصْفِياءْ
لِيَفرَحْ إسرائيلُ بِصانِـعِهِ! *

لِيَبتَهِجْ بَنو صِهْيونَ بـِمَلِـكِهِم!
لِيُسَبِّحُوا اسمَهُ بِـالرَّقْصْ! *

لِيَعزِفُوا لَهُ بِالدُّفِّ والكِنَّارةْ
فإِنَّ الرَّبَّ يَرْضى عن شَعبِهِ *

يُزَيِّنُ الوُضَعاءَ بِخَلاصِهِ
يَبتَهِجُ الأَصفِياءُ بـالـمَجْدْ *

يُهَلِّلُونَ على أَسِـرَّتِهِمْ
تَعْظيمُ اللهِ مِلْءُ حُلوقِهِمْ *

وسَيفٌ ذو حَدَّينِ بِأَيدِيهمْ
لِإِنْزالِ الانتِقامِ بِالأُمَمْ *

والعِقابِ بِـالشُّعوبْ
لِرَبطِ مُلوكِها بِالقُيودْ *

وأَشْرافِها بِكُبولٍ مِن حَديدْ
لِتَنْفيذِ الحُكْمِ المكْتوبِ فيهمْ *

هذا فَخرٌ لِجَميعِ أَصْـفِيائِهِ
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ
كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 3 يتهلَّلُ القدِّيسون في المجد، ويبتهِجون في مساكِنِهم.

القراءة 

رومة 12: 1-2

إِنِّي أُناشِدُكم إِذًا، أَيُّها الإِخوَة، بِحَنانِ اللهِ أَن تُقَرِّبوا أَشْخاصَكم ذَبيحَةً حَيَّةً مُقَدَّسةً مَرْضِيَّةً عِندَ الله. فهذِه هي عِبادَتُكمُ الرّوحِيَّة. ولا تَتشَبَّهُوا بِهذِه الدُّنيا، بل تَحَوَّلوا بِتَجَدُّدِ عُقولِكم لِتَتَبيَّنوا ما هي مَشيئَةُ الله، أَي ما هو صالِحٌ وما هو مَرْضِيٌّ وما هو كامِل.

الردة

شريعةُ الربِّ  في قلبِهِ

•• ولا تَزِلُّ خطواتُهُ  في قلبهِ.

ولا تَزِلُّ خطواتُهُ  في قلبهِ.

المجد للآبِ والابن، والروحِ القدس.

•• ولا تَزِلُّ خطواتُهُ  في قلبهِ.

أنتيفونة تسبحة زكريا مَن عَمِلَ مشيئَةَ أبي هو أخي وأختي وأُمِّي، يقولُ الرّبّ.
أو
الرَّبُّ حظِّي. إن الرّبَّ صالحٌ للنفسِ التي تلتمِسُهُ.

تسبحة زكريا 

لوقا 1 : 68-79

المسيح والمعمدان سابِقُه

عند بدئها، يرسم المصلُّون إشارة الصليب.

مباركٌ الرَّبُّ إلـــهُنا،*

لأنّهُ افتَقَدَ وصَنعَ فِداءً لـِشعـبِــهِ
وأقامَ لنا قرنَ خلاصْ،*
في بيتِ داودَ فتاهُ
كما تكلَّم على أفواهِ أنبيائهِ القدِّيسينْ،*
الذين هم منذُ الدّهرْ
بأن يُخلِّصَنا مِن أعدائِنا،*
ومن أيدي جميعِ مُبغضينا
ليصنعَ رحمةً إلـى آبائِنا،*
ويذكرَ عهدَهُ الـمقدَّسْ
القسَمَ الذي حلفَ لإبراهيمَ أبينا،*
أن يُنعِمَ علينا
بأن ننجوَ من أيدي أعدائِنا،*
فنعبُدَه بلا خَوفْ
بالقداسةِ والبِرّْ،*
جميعَ أيّامِ حياتِنا
وأنت أيّها الصَّبيّ نبيَّ العليِّ تُدعى،*
لأنَّكَ تسبِقُ أمام وجهِ الرّبِّ لتُعِدَّ طرُقَهُ
وتعطيَ شعبه عِلمَ الخلاصْ،*
لمغفرةِ خطاياهم
بأحشاءِ رحمةِ إلهنا،*
الذي افتقدنا بها المشرقُ من العَلاءْ
ليُضيءَ للجالسين في الظلمةِ وظلالِ الموتْ،*
ويُرشِدَ أقدامنا الى سبيلِ السَّلامةْ
المجدُ للآبِ والإبنْ والرُّوحِ القُدُس،*
كما كان في البَدءِ والآنَ وكلِّ أوان،
وإلى دهر الدّاهِرين، آمين.

أنتيفونة تسبحة زكريا مَن عَمِلَ مشيئَةَ أبي هو أخي وأختي وأُمِّي، يقولُ الرّبّ.
أو
الرَّبُّ حظِّي. إن الرّبَّ صالحٌ للنفسِ التي تلتمِسُهُ.

الأدعية

أيُّها الإخوة، هلمُّوا نستمدَّ من المسيح أَن نسبَّحَهُ بالبِرِّ والتقوى، كلَّ أيامِ حياتِنا، ولنهتِفْ به مبتهجين:

ربَّنا، أنتَ وحدَك القدّوس.

  • يا مَن شاءَ أَن يُمتَحنَ في كلِّ شيءٍ ما عدا الخطيئة،
    ارحْمنا، يا يسوعُ ربَّنا.
  • يا مَن دعانا إلى كمال المحبَّة،
    قدِّسْنا، يا يسوعُ ربَّنا.
  • يا مَن أَوصانا بأن نكونَ ملحَ الأرضِ ونورَ العالم،
    أضئْ لنا، يا يسوعُ ربَّنا.
  • يا من جاءَ ليَخْدُمَ لا ليُخدَم،
    يسِّرْ لنا ان نخدُمَكَ ونخدُمَ إخوتَنا، يا يسوعُ ربَّنا.
  • يا شعاعَ مجدِ الآب وصورةَ جوهرِهِ،
    اجعلْنا أن نكونَ أهلًا لرؤيةِ وجهِك المنير في الملكوتِ السماوي، يا يسوعُ ربَّنا.

أبانا …

الصلاة

اللهم، يا من جعلَ مِن القديسِ سابا رائدًا فريداً للحياةِ النُّسكية

ألهِمْنا أن نعملَ دَوْمًا للحقِّ بالمحبَّة *

وأن نخدُمَكَ أنت وحدَك الى الأبدِ فرحين. بربنا ابنِكَ،*

الذي يَحيا ويَملِكُ معَكَ باتّحادِ الرّوحِ القدُسِ إلهًا،† إلى دهر الدهور.

ش: آمين.

 

ختام الصلاة

ك: الرَّبُّ مَعَكُمْ.
ش: وَمَعَ روحِكَ أيضًا.

ك: بَارَكَكُمُ اللهُ القَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْء،
الآبُ، وَالاِبْنُ، وَالرُّوحُ القُدُس.
ش: آمين.

اللهمَّ، بادِرْ إلى مَعونتي.
يا ربّ، أسرِعْ إلى إِغاثتي.

المجدُ للآب والابن، والروح القدس،*
كما كان في البدء والآن وكلَّ أوان،
وإلى دهر الدهور. آمين. (في غير الزمن الأربعيني: هللويا.).

النشيد

الجوق الأول: نفوسُ ذوي البرِ عندَ العَلِيِّ

1) حَلاها اختيارُ
وفي ظَنِّ أهلِ الجهالةِ راحوا

وفي الغيبِ غاروا
وهُمْ في السّلامِ وفَيءِ الخلودِ

عَلاهم وقارُ
على قِمَمِ الرُّوحِ عاشوا، وعنها

إلى اللهِ طاروا !

الجوق الثاني: لآبائِنا الصالحينَ نفُوهُ

2) بمدْحٍ كَريمِ
بهِ نتغنّى على الدهر فوقَ

مدارِ الغيومِ
على ثروةِ البِرِّ عاشوا وداسوا

سَرابَ النعيمِ
وإثْرَ خُطاهُمْ نَحُثُّ خُطانا

بملقًى عظيمِ !
الجوق الأول: تَلَفَّتُّ : جمعٌ كَمَوجِ المُحيطِ

3) ومَدِّ الزَّمانِ
يُحيطونَ بالعرشِ مِن كلِّ شعبٍ

وكلِّ لسانِ
وهُم يصرخونَ بصوتٍ عظيمٍ :

لربِّ الحنانِ
زِمامُ الخلاصِ وللحمَلِ العذبِ

سَمْحِ الجَنانِ !
الجماعة: لِنَنْحَنِ للآبِ والابنِ والرُّوحِ

4) مِلءَ الوجودِ
حَبانا بِمَرْيَمَ فَخرِ الخلائِقِ أُمِّ الوحيدِ

صُفوفِ الّذينَ أذَلُّوا العنيدَ

بِحُبٍ عَنيدِ
على قِمَمِ الدَّهرِ كانوا مَنارًا

لِجيلٍ جديدِ

المزامير

أنتيفونة 1 وُجِدَ كاملاً لا عيبَ فيه، ونصيبُه المجدُ الأبديّ.

المزمور 14

من الأهل للمثول بين يدي الرب ؟

أما أنتم فقد اقتربتم من جبل صهيون، ومدينة الله الحيّ (عب 22:12)

يا رَبُّ مَن يُقيمُ في خَيمَتِكَ *

ومَنْ يَسكُنُ في جَبَـلِ قُدسِكَ؟
السَّالِكُ طَريقَ الكَمالِ وفاعِلُ البِرّْ *

والمتَكَلِّمُ مِن قَلْبِـهِ بِالـحَقّْ
مَن بِلِسانِهِ لا يَغْتابُ

وبِصاحِبِهِ لا يَصْنَعُ شَرًّا *

وبِقَريبِهِ لا يُنـزِلُ عارًا
الرَّذيلُ حَقيرٌ في نَظَرِهِ

ومَن يَتَّقونَ الرَّبَّ يُكرِمُهُمْ *

وإِن أَقسَمَ مُضِرًّا بِنَفْسِهِ لَمْ يُخلِفْ
لا يُقرِضُ بِالرِّبى فِضَّتَهُ

ولا يَقبَلُ على البـَرِيءِ الرَّشوَةْ *

فمَن عَمِلَ بِذلكَ لا يَتَزَعزَعُ لِلأَبَدْ
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ

كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 1 وُجِدَ كاملاً لا عيبَ فيه، ونصيبُه المجدُ الأبديّ.

أنتيفونة 2 نعمةُ الله ورحمتُه في قدِّيسيه، ومخافتُه في مختاريه.

المزمور 111

سعادة البار

سيروا سيرة ابناء النور، فان ثمر النور في كل صلاح وبر وحقّ (أفسس 5: 8- 9)

طُوبى لِلرَّجُلِ الَّذي يتَّقي الرَّبّْ *

ويَهوى وصاياهُ جِدًّا
تَكونُ ذُرِّيَّتُهُ في الأَرضِ مُقتَدِرَةْ *

وجيلُ المُستَقِيميـنَ مُبَارَكْ
في بيتِهِ يكونُ الـمالُ والغِنى *

وبِرُّهُ يَدومُ لِلأَبَدْ
أَشرقَ النُّورُ في الظُّلْمةِ للمُستَقِيمينْ *

هوَ رؤوفٌ رحيمٌ وبارّْ
طُوبى لِلرَّجُلِ الَّذي يرأَفُ ويُقرِضْ *

ويُدَبِّرُ بِالحَقِّ أُمورَهُ
لِأَنَّهُ لَن يَتَزَعزَعَ لِلأَبَدْ *

وذِكْرُ البارِّ يَكونُ لِلأَبَدْ
لا يَخشى خَبَـرَ السُّوءْ *

ثابِتٌ قَلْبُهُ مُتَّكِلٌ على الرَّبّْ
قَلْبُهُ ثابِتٌ فَلا يخافْ *

حتَّى إِذا نَظَرَ إِلى مُضايقيِهِ
وَزَّعَ وأَعطى المساكينْ

فَبِرُّهُ يَدومُ لِلأَبَدْ *

وقُوَّتُهُ تَزدادُ مَـجدًا
والشِّرِّيرُ يَرى فيغضبْ

يصرِفُ أَسنانَهُ وَيَذوبْ *

وبُغيَةُ الأَشـرارِ في زَوالْ
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ
كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 2 نعمةُ الله ورحمتُه في قدِّيسيه، ومخافتُه في مختاريه.

أنتيفونة 3 كان القدِّيسون يُنشِدون نشيدًا جديدًا أمامَ عرشِ الله والحمل، وكانَت الأرضُ تردِّدُ صداه.

رؤيا 15: 3-4

نشيد السجود

عَظيمةٌ عَجيبَةٌ أَعْمالُكَ *

أَيُّها الرَّبُّ الإِلَـهُ القَديرْ
وعَدلٌ وحَقٌّ سُبُلُـكَ *

يا مَلِكَ الأُمَمْ
مَنْ تُراهُ لا يَخافُ اِسـْمَكَ *

ولا يُمَجِّدُهُ يا رَبّْ؟
فأَنتَ وَحدَكَ قُدُّوسْ

وسَتَأتي جَميعُ الأُمَمِ فَتسجُدُ أَمامَكَ *

لِأَنَّ أَحْكامَكَ قَدْ ظَهَرَتْ
المجدُ لِلآبِ والإِبنْ *

والرُّوحِ القُدُسْ
كَما كَان في البَدْءِ والآنَ وكُلّ أوانْ *

وإلى دَهْرِ الدَّاهِرِينْ. آمين.

أنتيفونة 3 كان القدِّيسون يُنشِدون نشيدًا جديدًا أمامَ عرشِ الله والحمل، وكانَت الأرضُ تردِّدُ صداه.

القراءة 

رومية 8: 28-30

إِنَّنا نَعلَمُ أَنَّ جَميعَ الأشياءِ تَعمَلُ لِخَيْرِ الَّذينَ يُحِبُّونَ الله، أُولئِكَ الَّذينَ دُعُوا بِسابِقِ تَدْبيرِه. ذلك بأَنَّه عَرَفَهم بِسابِقِ عِلمِه وسَبَقَ أَن قَضى بِأَن يَكونوا على مِثالِ صُورَةِ ابنِه لِيَكونَ هذا بِكْرًا لإِخَوةٍ كَثيرين. فالَّذينَ سَبَقَ أَن قَضى لَهم بِذلك دَعاهم أَيضًا، والَّذينَ دَعاهُم بَرَّرَهم أَيضًا، والَّذينَ بَرَّرَهم مَجَّدَهُم أَيضًا.

الردة

إنَّ اللهَ عادِلٌ  يُحِبُّ العدل.

•• إنَّ اللهَ عادِلٌ  يُحِبُّ العدل.

والمُنصِفونَ يروْنَ وجهَهُ.

يُحِبُّ العدل.

المجدُ للآبِ، والابنِ، والرُّوحِ القُُدُس.

•• إنَّ اللهَ عادِلٌ ❊ يُحِبُّ العدل.

أنتيفونة تسبحة مريم أنتم الذين تركتُم كلَّ شيءٍ وتبِعتُموني ستنالون مِئةَ ضِعفٍ وتكونُ لكم الحياةُ الأبديّة.

تسبحة مريم 

لوقا 1 : 46-55

ابتهاج النفس بالله

عند بدئها، يرسم المصلُّون إشارة الصليب.

تـعـظِّـــــــــــم نفـــسي الـرَّبّْ،*

وتبتهِجُ روحـي بالـلــهِ مُـخـلِّصي
لأنَّه نظرَ إلى تواضُع أمَتِهِ،*
فَها منذ الآن تُطوِّبني جميــعُ الأَجيالْ
لأَنَّ القديرَ صَنعَ بي عظائمْ،*
واسمُهُ قدُّوسْ
ورحمتُهُ إلى أجيالٍ وأجيالْ،*
للَّذينَ يَتَّقونهُ
صنعَ عِزًّا بِساعدهِ،*
وشتَّتَ المتَكبِّرينَ بأفكارِ قلوبِهم
حطَّ المقتدرين عَنِ الكراسي،*
ورفعَ الـمُتواضعينْ
أشبعَ الجياعَ خيرًا،*
والأَغنياءَ أرسَلَهم فارغينْ
عضدَ يعقوبَ عبدَهُ،*
فَذَكرَ رَحمتَهُ
كما تَكَلَّم لِـآبائِنا،*
ابراهيمَ ونسلِهِ إلى الأبدْ
المجد للـآبِ والابن،*
والرُّوحِ القُدُسْ
كما كان في البدء والآن وكُـلِّ وآوان،*
وإلى دهرِ الدَّاهرين، آمين.

أنتيفونة تسبحة مريم أنتم الذين تركتُم كلَّ شيءٍ وتبِعتُموني ستنالون مِئةَ ضِعفٍ وتكونُ لكم الحياةُ الأبديّة.

الأدعية

أيُّها الإخوة، لنسِأل الآبَ ينبوعَ القداسة، أن يجعلَنا نحيا بموجِبِ إنجيلِ المسيح، على مثالِ القدِّيسينَ الأبرار:

أعطِنا، يا ربّ، أن نكونَ قدِّيسين لأنَّك قدُّوس.

  • أيُّها الآبُ القدّوس، أنتَ شِئتَ أن نكونَ ونُدعى أبناءَ الله،
    امنَحْ كنيستَكَ أن تعظِّمَك وتَحْمَدَكَ وتُسبّحَكَ في الأرضِ كلِّها.
  • أيُّها الآبُ القدّوس، أَمَرتَنا أن نُرضيَك ونتَّبعَ وَصاياكَ،
    أعطِنا أن نُثمِرَ ثمارًا طيِّبة فنعمَلَ أعمالًا صالحة.
  • أيُّها الآبُ القدّوس، أرسَلتَ المسيحَ ليُتَمِّمَ المصالحةَ معَك،
    احفَظْنا باسمِكَ القدّوس، لنكونَ شعبًا واحدًا لإِلهٍ واحد.
  • أيُّها الآبُ القدّوس، دعوتَنا إلى وليمةِ السماء،
    اجعَلْ الخبزَ النازلَ من السماء يَزيدُنا شغفًا بكَ كلَّ يوم.
  • أيُّها الآبُ القدّوس، اغفِرْ للخطَأةِ ذنوبَهم،
    وليُضِئْ نورُكَ الأبديّ على الموتى المؤمنون.

أبانا …

الصلاة

اللهم، يا من جعلَ مِن القديسِ سابا رائدًا فريداً للحياةِ النُّسكية

ألهِمْنا أن نعملَ دَوْمًا للحقِّ بالمحبَّة *

وأن نخدُمَكَ أنت وحدَك الى الأبدِ فرحين. بربِّنا يسوع المسيح ابنِكَ،*

الذي يَحيا ويَملِكُ معَكَ باتّحادِ الرّوحِ القدُسِ إلهًا،† إلى دهر الدهور.

ش: آمين.

ختام الصلاة

ك: الرَّبُّ مَعَكُمْ.
ش: وَمَعَ روحِكَ أيضًا.

ك: بَارَكَكُمُ اللهُ القَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْء،
الآبُ، وَالاِبْنُ، وَالرُّوحُ القُدُس.
ش: آمين.